موازنة العمران 2016/2015 | الصرف الصحي

  • نُشرت في 18 نوفمبر 2016

هذا الجزء تابع لتحليل موازنة العمران 2016/2015 ويمكن متابعته من خلال هذا الرابط

إجمالي الإنفاق المحلي على الصرف الصحي

بلغ إجمالي الإنفاق العام على محطات وشبكات معالجة الصرف الصحي 9.9 مليارات جنيه، وهو ما يُترجم إلى نصيب من الإنفاق يبلغ 109 جنيهات للشخص الواحد. تصدَّرت مطروح المحافظات الحدودية بأعلى نصيب للفرد من الإنفاق على المستوى المحلي بواقع 1882 جنيهًا للشخص الواحد، أو حوالي 18 ضعف المعدل القومي. أما بقية المحافظات الحدودية فقد كانت في الغالب أعلى من المتوسط، باستثناء شمال سيناء بواقع ثلث المعدل المحلي. وسجلت السويس ثاني أعلى معدل لنصيب الفرد من الإنفاق بواقع 309 جنيهات، أي حوالي ثلاثة أضعاف المتوسط، في حين أتت محافظتا إقليم القناة الأخريين أدنى من المتوسط بقليل. كان نصيب الفرد من الإنفاق في القاهرة ثالث أعلى نصيب، حيث تصدر إقليم القاهرة الكبرى، بينما حصلت كل من القليوبية والجيزة على إنفاق أعلى قليلًا من المتوسط بواقع 138 و114 جنيهًا للشخص الواحد على التوالي. وتلقت الإسكندرية إنفاقًا يعادل متوسط نصيب الفرد من الإنفاق مرة ونصفًا تقريبًا، في حين تلقت جميع محافظات الدلتا باستثناء دمياط والشرقية والمنوفية (وجميعها بها مدن جديدة) نصف متوسط الإنفاق أو أقل. كما حصلت جميع محافظات صعيد مصر على إنفاق أقل بكثير من المتوسط في هذا القطاع أيضًا عدا أسوان التي كان مستوى الإنفاق فيها يعادل مرة ونصفًا المتوسط.

جدول رقم 19: اجمالي الاستثمارات في قطاع الصرف الصحي ونصيب الفرد منها حسب اللإدارة

العمران القائم المدن الجديدة إجمالى
إستثمارات(جم) 4,753,132,000 5,107,087,000 9,860,219,000
48.2% 51.8% 100%
نصيب الفرد(جم/فرد) 54 2664 109

الإنفاق المحلي على الصرف الصحي في العمران القائم

بعزل الإنفاق على العمران القائم، ينخفض متوسط نصيب الفرد على المستوى المحلي إلى النصف بواقع 54 جنيهًا للشخص الواحد. هنا أيضًا تصدرت مطروح بأعلى نصيب للفرد من الإنفاق المحلي بواقع 387 جنيهًا للشخص الواحد، إلا أن الإنفاق كان أعلى بكثير من المتوسط في بقية المحافظات الحدودية، باستثناء شمال سيناء حيث كان أقل من المتوسط بواقع 33 جنيهًا للشخص الواحد. وظلت السويس في المركز الثاني، وإن كان نصيب الفرد 225 جنيهًا، أو حوالي أربعة أمثال المتوسط، كما حصلت المحافظتان الأخريان في إقليم القناة على ضعف المتوسط تقريبًا. أما في القاهرة الكبرى، فينخفض الإنفاق بشكل ملحوظ عند استبعاد المدن الجديدة، بينما يزيد في القليوبية 1.2 مرة وعشرين على المتوسط، ويقل قليلًا عن المتوسط في القاهرة والجيزة. وحصلت اثنتان من محافظات الدلتا على إنفاق أعلى من المتوسط، وحصلت محافظتان أخريان على إنفاق متوسط تقريبًا، وحصلت الثلاث المتبقيات على أقل من المتوسط. وفي صعيد مصر، كان الإنفاق أقل من المتوسط، باستثناء بني سويف التي حصلت على إنفاق قريب من المتوسط بواقع 55 جنيهًا للشخص الواحد، وكذلك أسوان التي بلغ الإنفاق فيها ضعف المتوسط.

19-ww-total-pc

الشكل رقم 19: نصيب الفرد من إجمالي الإنفاق على الصرف الصحى

الإنفاق المحلي على الصرف الصحي في المدن الجديدة

بلغ متوسط الإنفاق للفرد الواحد في المدن الجديدة 2664 جنيهًا للشخص الواحد، أو حوالي 25 ضعف المعدل المحلي للفرد الواحد.  كان نصيب الفرد من الإنفاق في المنيا هو الأعلى بواقع 9788 جنيهًا للشخص الواحد، أو أكثر من ثلاثة أضعاف المتوسط في المدن الجديدة، على الرغم من أن المدن الجديدة الأخرى في صعيد مصر تلقت إنفاقًا أقل بكثير من المتوسط. وتلقت برج العرب الجديدة ثاني أعلى معدل لنصيب الفرد من الإنفاق، في حين أتت المدن الجديدة في القاهرة في المرتبة الثالثة، على الرغم من أن المحافظتين الأخريين في القاهرة الكبرى تلقتا إنفاقًا أقل من نصف المتوسط. وتلقت جميع المدن الجديدة في الدلتا إنفاقًا أقل بكثير من متوسط الإنفاق على الصرف الصحي.

20-ww-nc-vs-ebe

الشكل رقم 20: الإنفاق على الصرف الصحى؛ المدن الجديدة مقابل العمران القائم