موازنة العمران 2016/2015 | الكهرباء

  • نُشرت في 19 نوفمبر 2016

هذا الجزء تابع لتحليل موازنة العمران 2015/2016 ويمكن متابعته من خلال هذا الرابط

إجمالي الإنفاق على الكهرباء

تم توجيه نحو 90٪ من ميزانية الكهرباء إلى محطات توليد الكهرباء وشبكاتها القومية. وتم إنفاق معظم المبلغ المتبقي (8.5٪ من المجموع) على تنفيذ وصيانة الشبكات المحلية في المدن الجديدة، في حين تم إنفاق 2.1٪ من الإجمالي على صيانة الشبكات المحلية في العمران القائم.

 

عند ترجمة إجمالي موازنة الكهرباء إلى نصيب للفرد من الإنفاق، يصبح المعدل 314 جنيهًا للفرد الواحد، ويظهر أعلى نصيب للفرد من الإنفاق في المدن الجديدة بواقع 1248 جنيهًا للفرد يليه الإنفاق القومي بواقع 281 جنيهًا للشخص الواحد ثم العمران القائم بواقع مبلغ زهيد هو 7 جنيهات للفرد.

 

جدول رقم 16: إجمالي الاستثمارات ونصيب الفرد في قطاع الكهرباء حسب النطاق الجغرافي للمشاريع وجهة الإدارة

شبكات محلية محطات وشبكات إقليمية إجمالى
العمران القائم المدن الجديدة
استثمارات

( ألف جم)

608,114 2,391,890 25,303,400 28,303,404
2.1% 8.5% 89.4% 100%
نصيب الفرد(جم/فرد) 7 1248 281 314

 

الإنفاق على الكهرباء على المستوى المحلي

كان نصيب الفرد من الإنفاق هو الأعلى بفارق كبير في مطروح بواقع 1209 جنيهات للشخص الواحد – أو ما يقرب من أربعة أضعاف المعدل القومي البالغ 314 جنيهًا للشخص الواحد – رغم أن معظم هذا الإنفاق كان لمدينة واحدة هي العلمين الجديدة. وتراوح الإنفاق في إقليم القاهرة الكبرى بين 80 جنيهًا للشخص الواحد، وذلك في القاهرة، و12 جنيهًا للشخص الواحد، وذلك في القليوبية. أما صعيد مصر فقد حقق أعلى نصيب للفرد 85 جنيهًا، وذلك في أسوان، بينما بلغ أقل نصيب للفرد 12 جنيهًا، وذلك في الفيوم. وفي الدلتا، تراوح نصيب الفرد بين 27 جنيهًا للشخص الواحد في الشرقية وجنيه واحد للشخص الواحد في البحيرة.

 

الشكل رقم 11: نصيب الفرد من إجمالي الإنفاق على شبكات الكهرباء المحلية

الشكل رقم 11: نصيب الفرد من إجمالي الإنفاق على شبكات الكهرباء المحلية

الإنفاق على الكهرباء: المدن الجديدة مقابل العمران القائم

عند عزل الإنفاق المحلي على المدن الجديدة عن مثيله في العمران القائم، ينخفض نصيب الفرد الكلي في الأخيرة بشكل كبير. فمثلًا: ينخفض الإنفاق على القاهرة الكبرى إلى 4 أو 3 جنيهات للشخص الواحد في القاهرة والجيزة والقليوبية، بينما يتراوح بين 1309 جنيهات و466 جنيهًا للشخص الواحد في مدنها الجديدة. الوضع مشابه في الدلتا حيث ينخفض الإنفاق إلى ما بين 5 جنيهات وجنيه للشخص الواحد في العمران القائم، بينما يتراوح بين 254 جنيهًا و10 جنيهات للشخص الواحد في المدن الجديدة بالدلتا. كما ينخفض الإنفاق هنا أيضًا على العمران القائم في صعيد مصر إلى 16 جنيهًا للشخص الواحد في أسوان و5 جنيهات للشخص الواحد في سوهاج. أما الإنفاق على المدن الجديدة فيتراوح بين 1159 جنيهًا للشخص الواحد في المنيا إلى 6 جنيهات للشخص الواحد في الفيوم.

الشكل رقم 12: الكهرباء المحلية؛ المدن الجديدة مقابل العمران القائم

الشكل رقم 12: الكهرباء المحلية؛ المدن الجديدة مقابل العمران القائم